جاري التحميل ... الرجاء الانتظار قليلاً

نظام التسويق الرأسي

Vertical Marketing System (VMS)

يُعرف أيضاً باسم نظام التسويق العامودي، وهو شكل من أشكال التعاون بين مستويات متعددة من قنوات التوزيع والتي تتكون من المنتج وتاجر الجملة وتاجر التجزئة، الذين يعملون معاً كمجموعة واحدة من أجل تعزيز كفاءة المنتجات والخدمات التي تلبي احتياجات العملاء. ويكمن الهدف الأساسي لنظام التسويق العامودي، في عمل جميع الأفراد المعنيين في جميع المستويات مع بعضهم البعض كمجموعة واحدة، لخدمة سوق عامودي مستهدف بالنسبة لهم جميعاً، وذلك من خلال العمل الجماعي والقضاء على الاختلافات الناشئة عن الأهداف الفردية المتباينة لكل منهم.

أنواع نظام التسويق العامودي

  • نظام التسويق الرأسي المؤسسي (Corporate VMS): في هذا النوع تكون مليكة جميع مستويات سلسلة الإنتاج والتوزيع والتسويق والتطوير تابعة لشركة واحدة. وغالبًا ما يحدث نظام الشركات هذا نتيجةً للتكامل الأمامي (Forward integration) أو التكامل الخلفي (Backward integration)، إذ يُعتبر توسع الشركة في جميع أجزاء شبكة التوزيع تكاملاً أمامياً، وعندما تسيطر على موردي المواد التي تحتاجها في التصنيع، فذلك يُعتبر تكاملاً خلفياً. فعلى سبيل المثال، تقوم شركة أبل (Apple) ببيع المنتجات التي تصممها وتنتجها من خلال متاجر التجزئة الخاصة بها.
  • نظام التسويق الرأسي التعاقدي (Contractual VMS): وهو نوع شائع من أنواع التسويق العامودي، حيث يتم من خلاله عقد اتفاق رسمي بين المستويات المختلفة في قنوات التوزيع والإنتاج، بحيث يتم من خلاله دمج أنشطة وأعمال جميع الأفراد مع بعضها البعض، مع الحفاظ على استقلالية كل منهم. وعادة ما تلجأ الشركات لذلك بهدف زيادة الأرباح، إذ يتيح هذا النوع من أنواع التسويق العامودي للشركات أن تستفيد من وفورات الحجم ونطاق التسويق. ويعتبر الامتياز (Franchising) هو الشكل الأكثر شيوعاً لهذا النظام.
  • نظام التسويق الرأسي المُدار (Administered VMS): وهو النظام الذي يهيمن ويسيطر فيه أحد أعضاء سلسلة الإنتاج أو التوزيع على باقي الأعضاء. بحيث يؤثر العضو الأقوى على أنشطة الأعضاء الآخرين في النظام. في هذا النظام لا يوجد عقد رسمي بين أعضاء قناة الإنتاج والتوزيع، ولكن أنشطتهم تتأثر بحجم وقوة أي عضو في المجموعة.

إيجابيات نظام التسويق العامودي

  • التحكم: يساعد نظام التسويق العامودي على إمكانية التحكم في جميع عناصر عمليات الإنتاج والتسويق والتوزيع والبيع.
  • الكفاءة: يتيح هذا النظام امكانية متابعة عمليات انتاج المنتج وتسويقه بشكل كامل، وذلك من أجل إجراء التغييرات اللازمة لتحسين كفاءة المنتج.

سلبيات نظام التسويق العامودي

  • يمكن أن يؤدي تتبع جميع مراحل عمليات التوزيع والإنتاج، إلى إرهاق صاحب العمل.
  • يضم نظام التسويق العامودي مجموعة من الأفراد الذين يتعاونون مع بعضهم البعض، لإتمام عمليات الإنتاج والتوزيع. ولذلك فقد يكون لدى كل فرد شخصية مختلفة عن شخصية الفرد الآخر، فإذا لم يكن بينهم أي توافق وتعاون فإن نظام التسويق العامودي لن يحقق هدفه، وسيكون عملهم هنا محكوم عليه بالفشل.

ميم | مترجم المصطلحات للعربية جميع الحقوق محفوظة

أرسل لنا