جاري التحميل ... الرجاء الانتظار قليلاً

هندسة وقائية

Safety Engineering

ويسمى أيضًا هندسة السلامة، وهو مصطلح يشير إلى فرع من فروع الهندسة المعنيّ بضمان توفير مستويات مقبولة من السلامة للأنظمة الهندسية، ويرتبط هذا الفرع الهندسي على نطاق واسع بالهندسة الصناعية وهندسة النظم. فهذا النوع من الهندسة يضمن أن النظام يعمل حسب الحاجة، حتى عندما تفشل عناصره ومكوناته.

يمكن تقسيم تقنيات السلامة التي تعتمد على مهارة وخبرة مهندس السلامة إلى فئتين: النهج النوعي والنهج الكمي، حيث يشترك كلا النهجين في إيجاد تبعيات سببية بين الخطر المترتّب على مستوى النظام وفشل العناصر والمكوّنات الفردية. يركز النهج النوعي في الإجابة على السؤال التالي، "ما الخطب أو الخلل الذي قد يحدث في النظام، وكيف يُمكن تفادي الخطر في حال حدوث ذلك؟"، في حين يركّز النهج الكمّي على تقديم تقديرات بخصوص احتمالات ومعدلات و/أو شدة العواقب.

تعدّ التحسينات التي يتم إجراؤها على التصميم والمواد وعمليات التفتيش المخططة وتكرار النسخ الاحتياطي من الوسائل التي يُمكن اتّباعها لتقليل المخاطر المترتّبة إلى مستويات منخفضة وإلى حد معقول يُمكن تحقيقه (As Low As Reasonably Achievable - ALARA)، لكنّها تزيد من التكلفة.

أصبحت النهج القائمة على النماذج رائجة وشائعة الاستخدام في العقد الماضي، وعلى النقيض من الأساليب التقليدية، تحاول التقنيات القائمة على النماذج استنباط العلاقات بين الأسباب والعواقب الناتجة عن أيّ نوع من أنواع النظم.

ميم | مترجم المصطلحات للعربية جميع الحقوق محفوظة

أرسل لنا