جاري التحميل ... الرجاء الانتظار قليلاً
الخصم من القيمة السوقية للأصل
Haircut

في مجال الأسواق المالية، يُشير هذا المُصطلح إلى تخفيض قيمة الأصل بنسبة مئوية مُحددة. فعلى سبيل المثال، لو أرادت إحدى الشركات الحصول على قرض بقيمة مليون دولار من أحد البنوك، وقدمت ضماناً (Collateral) للبنك يُقدّر بمقيمة مليون دولار، فلن يقوم البنك باحتساب قيمة ذلك الأصل بنفس القيمة، وسيقوم بخصم نسبة معينة منه.

فليكن الخصم 30% على سبيل المثال، وعليه سيوافق البنك على منح الشركة قرض بقيمة 700,000 دولار بدلاً من مليون دولار. وبذلك تكون النسبة 30% هي خصم من القيمة السوقية للأصل.

عادة ما تقوم البنوك بعمل خصم من القيمة السوقية للأصل، كإجراء احترازي للتأكد من أن الأموال التي سوف تقوم بإقراضها سيتم سدادها. بداية سيقوم البنك بالاتفاق مع المُقترض بشأن السداد، ولكن إذا فشل المُقترض في سداد القرض، فسيقوم البنك ببيع الضمان لتحصيل قيمة القرض.

قد تزيد قيمة ذلك الضمان وقد تقل مع الوقت، وقد يحتاج البنك إلى بعض الوقت ليبيع ذلك الضمان بسعر يُغطي قيمة القرض. ولذلك، يُوفر الخصم من القيمة السوقية نوعاً من الحماية المُؤقتة ضد أي خسارة في القيمة والوقت الذي يستغرقه بيع الضمان.

تحديد نسبة الخصم

يتم تحديد نسبة الخصم من القيمة السوقية للأصل اعتماداً على نوع الأصل وسعره والتقلبات التي قد يمر بها، ومدى سهولة تحويلة إلى سيولة، والمخاطر المُرتبطة به، وما إلى ذلك. فالأصول التي تتميز بالتقلب في أسعارها، قد تدفع البنك إلى تحديد نسبة عالية للخصم من القيمة السوقية للأصل، وفي المُقابل إن كانت المخاطر المُرتبطة بالأصل قليلة ويُمكن التنبؤ بها وبأسعار ذلك الأصل، فقد يؤدي ذلك إلى قيام البنك بفرض نسبة أقل للخصم من القيمة السوقية للأصل.

ميم | مترجم المصطلحات للعربية جميع الحقوق محفوظة

أرسل لنا