جاري التحميل ... الرجاء الانتظار قليلاً

نظرية الألعاب

Game Theory

ويُطلق عليها أيضاً اسم نظرية المباريات (Gaming Theory). وهو مصطلح يشير إلى دراسة وتحليل النماذج الرياضية الخاصّة بحالات الصراع والتعاون بين صنّاع القرار الذين يتَّسِمون بالعقلانية والذكاء، وذلك بغرض الإشارة إلى أفضل الخيارات الممكنة لاتخاذ قرارات في ظل الظروف المعطاة للحصول على النتيجة المرغوبة. وقد تمّ تقديم هذه النظرية في كتاب نظرية الألعاب والسلوك الإقتصادي (Theory of Games and Economic Behavior) والذي صدر عام ١٩٤٤ لعالم الرياضيات جون ڤون نيومان (John von Neumann) وعالم الإقتصاد أوسكار مورجنستيرن (Oskar Morgenstern)، بحيث قام أصحاب نظرية اللعبة بتمثيل حالات اتخاذ القرارت الصادرة من شخصين أو أكثر بشكل رياضي.

تفترض هذه النظرية أن المؤسسات الإنتاجية في أحيانٍ كثيرة تتخذ قراراتها وفقاً لتوقعاتها عن قرارات المؤسسات المنافسة، فهي تنظر للتعاملات التجارية على أنها لعبة يحاول كل لاعب فيها تحقيق أكبر قدر من النجاح أو المال، و تفترض أن اللاعبين يتعاملون بعقلانية و منطق معيّن يجعل كل التعاملات والأرباح والخسائر الحالية تُستخدم بشكل يحقّق أرباحاً أكبر في المستقبل، كما تفترض أن اللاعبين يتنبؤون بحركات أو قرارات الخصم ويُدخلونها في حساباتهم لاتخاذ قرارات أفضل في المستقبل.

لتلك النظرية تطبيقات كثيرة في الإقتصاد والسياسة والمنافسة والمفاوضات والصراعات ومجالات الصناعة والطاقة والخدمات، بل لها تطبيقات غير محدودة تُستخدم حتى في فهم بعض السلوكيات الإجتماعية.

ميم | مترجم المصطلحات للعربية جميع الحقوق محفوظة

أرسل لنا